Get Adobe Flash player

اللغة الالمانيه للعرب

بــــــــــسـم الله الرحـمـن الــرحــــــــيــم

اDeutsch für Araber Von Alkhfaji

إن تعلم اي لغة اجنبية تحت اي ظروف تتطلب منا بذل الجهد الشاق لمعرفه واكتشاف خبايا وخصائص تلك اللغه وقبل ذلك يجب توفر الرغبه والحب وهي المفتاح لتعلم اي شيء كما يقول علماء اللسانيات وتعلم الالمانيه المعروفه بصعوبتها يزيد القاري شوقا لمعرفه تاريخ واصول وقواعد هذه اللغة الشيء الجميل الذي يميز الألمانية كلغة الجرمانيين هو خضوعها للقواعد بشكل صارم وخاصه في اللفظ والاملاء ، وهذل يرجع الى الجهود التي بذلها علماء اللسانيات وخبراء اللغة لإيجاد اطر وقواعد للحالات الاعرابية الاربع كما في العربية حالة الرفع والنصب والجر والاضافه سيلاحظ العربي الذي يرغب بتعلم الألمانية كالغة اجنبية الى لغته الام. ان اللغة الالمانية حديثه في الأصل حوالي من 600 عام فقط كما انها لم تكن مضبوطة قواعديأ كما حال العربيه الثريه منذو الاف السنين ولكن جهود علمائهم ومفكريهم وادبائهم ابدعت في إدخال القواعد اليونانية اللتينه القديمه على اللغة الوليده لضبطها وتحديد منهاجها ليسهل تعلمها والنطق بها، فهي اذن لغة في طورالتغير والتحديث المستمر، وتم اصدار تعديلات وتنقيحات لها من فترة إلى أخرى كان اخرها عام 2007 نويه ريخت شرايبونك ريكيل لتسهيل تداول وتعلمها وتحديثها بما يلائم العصر ولكن للاسف ماتزال الالمانيه محصورة التداول في ثلاث دول رئيسية هي المانيا والنمسا وسويسرا والسبب ان الالمان ليسوا بارعين في تعليم ونشر لغتهم كما هم بارعون في صناعة وانتاج الماركات العالميه من السيارات البورشه ةالمارسيدس والاودي .
ان المتعلم العربي للألمانية سيلمس التشابه بين قواعد العربية و الألمانية، فالإعراب وموقع الاسم في اللغة الألمانية مهم جداً، بل ويكاد يغير المعنى المقصود كاملا، وهو يستخدم بكثرة في المدن ودوائر الدوله واعني بها الالمانيه الفصحى او الهوخ دويج بينما يستعمل الناس في القرى والارياف اللغة العاميه في الغالب لسهولتها حيث يرفع المفعول به وينصب الفاعل دون الاكتراث بالقواعد الصحيحة حيث تسمى هنا لغة الشارع شتراسين شبراخه

ان الالمانيه تتميز بكثرة استعمال الادوات التعريفيه الملازمة للاسم المعرفه وكذلك الاسماء النكرة وتختلف هذه بحسب موقع الاسم فاعلا او مفعول به او مجرورا او اسم مضاف اليه أن العلامات الأعرابية الفتحة او الضمه او الكسرة ليست حركات كما في الغة العربية وإنما أحرف تكتب في نهاية الفعل أو احرف في نهايه أدوات التعريف او التنكير وعلى العكس من العربيه فان الفاعل يلعب دورأ مميزا في تغير نهايه فعل الجمله .
سوف اركز في دروسي هذه على تحليل الجمله شارحا مواقع كل من مكوناتها الاساسيه وهي المبتدأ والخبر و الفاعل اسمأ او ضمير شخصيأ والمفعول به وهو من الاسماء والافعال المساعدة الثلاث والصفه واحرف الجر والظروف الزمانيه والمكانيه كما سأركز في ترجمة الجمل بحسب الترجمة الدلاليه او المعنوية وهو العمل الذي احببته منذو طفولتي مع ذكري لكثير من الأمثلة التوضيحيه ليسهل على القاري الربط بين اللغتين وتمكنه من صياغة الجمله بشكل صحيح وصولا الى التمكن في فهم الالمانيه ومن ثم التعبير الانشائي الحر لما في صدر الانسان العربي بجمل المانية بسيطة وصولآ لكتابة المواضيع الانشائية البسيطة بعيدأ عن التراكيب القواعديه الممله . لان علم الترجمة فن ابداعي صعب لا يجيده كل واحد الا اذا اتقن مهاره الفهم العميق للمعنى المقصود فهي ليست مجرد نقل كلمات ومصطلحات لتشكيل جمله من لغة إلى أخرى بل لابد من فهم الخصوصيه الفنيه الدلالية للنص المراد ترجمته كي نتوصل الى المعنى الصحيح للجمله او النص في اللغه الاصليه …
إن الترجمة الواقعيه للنصوص تستلزم منهجية أكاديمية وموهبة عالية للتوصل إلى المعنى المقصود.
الترجمة بالمختصر المفيد هي التعبير عن الكلام بلغة اخرى غير لغة الاصل وهي نوعان
ترجمة حرفية ، وذلك بأن يوضع ترجمة كل كلمة ازائها كلمة اخرى من اللغه الاخرى.
ترجمة دلالية أو معنويه ، وذلك بأن يعبر عن معنى الكلام بلغة أخرى من غير
مراعاة المفردات والترتيب
مثال ذلك

Ich habe dem Kind eine Tafelschokolade gegeben.
حرفيه انا عندي الى الطفل لوح نستله اعطيت ! تبدو غير مفهومه لنا كعرب
الدلالية لقد اعطيت للطفل لوح نستلة ! مفهومة جدا

Ich habe eine Fahrkarte bis London gelöst
حرفية انا عندي تذكرة سفر ما حتي لندن قطعت ! غير مفهومة
الدلاليه لقد قطعت تذكرة سفر الى لندن ! مفهومة جدا

إن ترجمة الكلمات والجمل والنصوص الادبية مسألة تصادفنا في كل أنواع الخطابات وتطرح الأنظمة الدلالية مشاكل مضاعفة في عملية الترجمة، لأن عملية الترجمة لها أبعاد دلالية أكثر حدة إذ لا بد من معاينة الحقول الدلالية في كل من اللغتين المترجم منها والمترجم إليها خاصة في النصوص الإبداعية التي غالبا ما تواجهنا فيها مصطلحات وتعابير ليس لها مقابل في اللغة المترجم إليها، فتحتاج إلى مجهود توليدي مضاعف.
ولذلك اهتمت الترجمة الدلالية بنقل المعنى الذي يراعي الدلالات التركيبية والنحوية، وهي عكس الترجمة الحرفية التي تهتم بترجمة النص كلمة كلمة بهدف تحقيق التواصل، أو ما يسميه البعض بالترجمة التواصلية. فاللغة تحمل وجهين دلاليين، المعنى الظاهر المتعلق باللفظ والمعنى الخفي الذي هو المعنى التركيبي

Mountain View
Das irakische Beratungs- und Übersetzungs Büro in Deutschland
حيدرعلي الخفاجي مواليد 1965 بكلوريوس علوم الفيزياء الجامعة المستنصريه لعام
دبلوم انكليزي المعهد البريطاني بغداد
لغة المانيه من معهد كوتيه مترجم متخصص, خبيرفي مشاكل الاندماج ,للاجانب من العرب والاتراك مدرس اكاديمي في مجال دروس التقويه للاجانب من كبار السن فيما يسمى دورات اللغة الالمانيه لغرض الاندماج